Breaking Bad

مزاحمة الرداءة والدفاع عن قيمة المحتوى

الملاحظ أنّ المحتوى الخفيف، والسخيف غالباً، يَرُوج بسهولة عبر “السوشل ميديا”، بدليل التزايد المهول في تعداد متابعي “البلوغرز” و”الإنفلونسرز” الذين تغصّ حساباتهم بموادَ لا يصحّ أن نصنّفها إلّا في خانة “الترفيه الرديء”، لكنّ هذا لا يعني أنّ كل ما يمكن أن يحظى بـ”شعبية افتراضية” هو ساذجٌ بالضرورة.

 
×