تصعيد تركي في الشمال السوري: ما السيناريوهات المحتملة؟‎

بات من المسلّم به أن أنقرة جادة ومصرّة على تنفيذ “مشروعها الاستراتيجي” للشمال السوري عبر استكمال ما بدأته في عفرين ورأس العين، ولكن يكمن السؤال هنا عن توقيت التنفيذ وعن موقف باقي القوى الإقليمية والدولية حيال ذلك المشروع.

سوريا: عقدٌ اجتماعي بلا هوية جامعة!‎

بات لكثير من السوريين عقدان اجتماعيان: الأول، ظاهري يدّعي واحدهم أنه راضٍ عنه، ويتظاهر أنه ملتزمٌ به، إما مجبراً بحكم القبضة الأمنية، أو بدافعٍ انتهازي لتحقيق مكتسباتٍ خاصة؛ أما الثاني، باطني يحتفظ المرء به لنفسه منتظراً الفرصة لتطبيقه، وربما لإجبار الآخرين على التقيّد به ولو ظاهرياً، تماماً كما أُجبر هو في السابق على فعل ذلك

العقد الاجتماعي في المناطق الخارجة عن سيطرة الحكومة: استنساخٌ أشوه للنموذج السلطوي‎

ما جرى في المناطق الخارجة عن سيطرة الحكومة السورية لا يعدو كونه استنساخاً مشوّهاً عن “العقد الاجتماعي” الذي ساد البلاد، تفرضه ميليشيات لا تتمتع حتى بعشر خبرة السلطة السورية في إدارة الدولة.

هل يمكن إنهاء الحرب السوريّة على أنقاض عقدٍ اجتماعي متوّهم؟‎

ظلّ العقد الاجتماعي السوري مستقرّاً قرابة ثلاثين عاماً، قبل أن يدخل مع بدء الألفية الجديدة في سلسلة تحولات جوهرية لا تزال مستمرةً، ومفتوحة على المجهول.

Author
القطيعة
Author
الجنون في شوارع دمشق
Author
أولمبياد الأمومة
Author
غصّة
 
×