Author

أوان

أوان

مقالات

ترتيب المقالات: الأحدث أولا الأقدم أولا

الشرطة المصرية: من عهد الأسرات إلى الأسرة الواحدة

في كتابها “إغراء السلطة المطلقة”، تشير عبد العزيز إلى مشهدية تعد مفتاحية في فهم عقلية رجل الشرطة في مصر: يصل في أول تدريب له إلى قسم الشرطة مع الضابط الأقدم منه، ثم تبدأ “حفلة” ضرب للمساجين ويُطلب منه المشاركة الفورية، فيقف أمام خيارين لا ثالث لهما؛ إما الإحجام عن المشاركة فيصبح محل سخرية ويُتّهم بالضعف، أو المشاركة لنيل ثقة المحيطين به.

بسمتها نقطةٌ ثابتةٌ في عالمٍ قُلَّب

إنّ جوهر فن الرقص العربي التقليدي، شأن مصارعة الثيران، ليس في كثرة حركات الراقصة وإنّما في قلّتها: وحدهن المبتدئات، أو المُقلّدات البائسات من يونانيّات وأمريكيّات، من يُواصلن الهزهزة والنطنطة الفظيعة هنا وهناك مما يُحسب “إثارة” وإغراءً.

الانتخابات الرئاسية التونسية: ما زال البوعزيزي يحترق

السبب الرئيسي للنتائج الانتخابية البائسة يتمثل بالمسافة الشاسعة التي تفصل بين الديمقراطية السياسية والديمقراطية الاجتماعية. إنها لعنة الاكتفاء بـ”التغيير في الأعلى” فقط.

أحمد اللبّاد: أفرش ألعابي المتنوعة ثم أركّبها

قبل ستة أيام، رحل الكاتب والباحث المصري الدكتور مصطفى اللباد بعدما صارع المرض طويلًا. وقبل يومين حلّت الذكرى التاسعة لرحيل أبيه، أحد أشهر الفنانين التشكيليين العرب في العصر الحديث، محيي الدين اللباد. اليوم، ينشر “أوان” ملفًا عن أحمد اللباد، شقيق مصطفى وابن محيي الدين، والذي ترك بدوره بصمة غائرة في الفن التشكيلي وفي فن تصميم أغلفة الكتب في مصر والعالم العربي، بعدما تحوّل إلى مرجع في الثقافة البصرية العربية.
الملف هذا إهداء للراحل مصطفى، لروحه السلام.

نحن الآن بلا رايات، هذا وقتُ تهيئة التربة للبذار

إدارة التصميم بعناصر مختلفة السطوع، كالحفر والرسم والفوتوغرافيا والخط وغيرهم فيما يبدو هي ممتعة لتركيبتي الحذرة، كصغير “يفرش” ألعابه المتنوعة، ثم يقوم بتركيبها بسماتها المختلفة والمتنافرة أحيانًا في سيناريو جديد كل مرة.

 
×